Liberté Toujours!----أحمر

رأينا خطأ يحتمل الصواب... ورأي غيرنا .....زي ما انتو شايفين

صورتي
الاسم:
الموقع: Palestine/World

الخميس، يناير 12، 2006

حول تصريحات عبد الحليم خدام


:1965
وقد عبر شاعر حزب البعث سليمان العيسى عن موقف الراي العام السوري بعد انكشاف قضيةالجاسوس الإسرائيلي إيلي كوهين بقصيدته الرائعة التي جرت على كل لسان في سورية والتي جاء فيها
:
كوهين عفــوك يــا أبــا آذار
يا صانــع الثــورات والثــوار

يا نافخ الصور الخفــي فشعبنــا
سكران خلف نشــيدك الهــدار

زورت ضوء الشمس في أحداقنا
زورت حتى تمتمات صغاري

وحشرتني في قاع كهفـي زفــرة
شــلاء مارقـــة علــى التــيار

الثورة الحمراء يأخـــذ بعضهــــا
برقاب بعض باهـــر الأنظار

وتلوح أنت، تلوح من خلف الكوى
وعلى بنانك قادتي وكبــــاري

أبصرت كفك، أبصرتها حفنــــــة
مثلي تدق النعش خلف جدار

ونشقت ريحك والشوارع موجــــة
من هاتفين ورأسهم في العــار

الغارقـــون بنعمياتــك لا تخـــف
لن يهتكوا سراً مــن الأســـرار

كيف الحدود؟ أأعجبتك كتائبي؟
وكتائبي عطشـى ليــوم الثـــار

وارحمتــا للأبريــاء، لإخوتـــي
لصغار فرساني لظهر العــــار

وارحمتا للصالبين صدورهـــــم
فوق الزناد، ومن سناك نهاري

لوأبصـروك لمزقـــوا آذارهـــم
بحرابهم قبل العدو الضــــاري

أنا لا ألومك ما هتكت ذمارنــــا
لــو أننـــا كنــا حمـــاة ذمـــار

حسبي وحسب الشامخين بعارهم
قبر يلملـــم عارنــا ويــواري

0 Comments:

إرسال تعليق

Links to this post:

إنشاء رابط

<< Home