Liberté Toujours!----أحمر

رأينا خطأ يحتمل الصواب... ورأي غيرنا .....زي ما انتو شايفين

صورتي
الاسم:
الموقع: Palestine/World

الثلاثاء، فبراير 28، 2006

!قال نصرة الرسول قال

أيها الإخوة المواطنون جاءنا الآن ما يلي،
فاسمعوا وعوا أثابكم الله وفرّج فروجكم
..
Charlie Hebdo بعصة جديدة، وفي الصميم، وجهتها جريدة شارلي هيبدو
الفرنسية إلى مؤخرة ما يسمّونها أو تسمّي نفسها الأمة الإسلامية، ليس فقط بإعادة نشر الكاريكاتيرات الدانماركية الغبية، ولكن بتخصيصها عددا كاملا للسيرة النبوية العطرة وبرسومات لا يمكن الادعاء بأنها تافهة أو رديئة، بل تمسح ببساطة الأرض بمحمد إبن آمنة وبكل لحى جماعة "نصرة الرسول". صحيفة شارلي هيبدو ليست على وشك الإفلاس كي ترفع نسبة مبيعاتها، وليست جريدة تمثل اليمين العنصري، بل هي بامتياز جريدة اليسار الفوضوي الفرنسي التي طالما شرشحت الدولة والكنيسة والعنصريين والمتدينين من كل الأديان…إلخ، جريدة ساخرة من الطراز الأول ووقعة أي جهة معها ستكون سوداء ومنيّلة بنيلة من حيث حجم البهدلة التي تترتب على الوقوع بين ريش رساميها.
..
الصحيفة تقول على لسان محررها أنها تدافع عن حرية الرأي الأوروبية وأنها تتضامن مع الصحفيين الذين فصلوا بسبب نشر الكاريكاتيرات في كل من شيحان الأردنية ولو سوار الباريسية، وفي نفس العدد تدعو إلى نشر الكاريكاتيرات في كل جريدة حتى لا يتمكن الإسلاميون من الاستفراد بجريدة واحدة وتفجير مقرها أو اغتيال صحفييها. شخصيا الموضوع بحد ذاته من الأهمية بالنسبة لي كما يهمني عدد الشعرات البيض في قرعة كبير المفاوضين صائب عريقات أو الشعرات الشقر فعلا في كسّ سهى الطويل، ولكن موقف شارلي هيبدو يدل ببساطة على منهجية وتصميم جهة غربية منسجمة مع ذاتها. أي أن القصة هناك قد بدأت فعليا الآن بعد أن تفشفشت فقاقيع الغضب الإسلامية.
..
أما الطرف الآخر، أي الأمة الإسلاميّة في الميّة، فقد أثبتت مدى عقلانيتها ورباط جأشها الذي لم يهتزّ في النوائب لا في فلسطين ولا في العراق، وبقيت مرابطة أمام شاشات الفضائيات ، ولم تتزحزح عن موائد الرحمن إلا للخطب الجلل الذي ألمّ بحمّودة إبن آمنة، فمسحت الأرض بعلم "إمبراطورية عظمى" كالدانمرك وأجبرت العلوج الدانماركيين على عمل رزّ بحليب ومهلبية بعد أن لم ينفع البكاء على اللبن المسكوب، قبل أن تعود بشقيها الشيعي والسنّي إلى شاشة الجزيرة لتتابع بقلق معارك الشيعة والسنّة في العراق، التي اندلعت، بدورها، غيرة على المقدسات.
..
إذا كان ما يحرك هذه الأمة وينزل صناديدها وماجداتها إلى الشوارع ويجعلها تضحي بالزبدة تحت طبقة العسل (وهذا طبعا الغذاء اليومي لكل عربي من المحيط إلى الخليج)، إذا كان المحرّك هو إهانة الرسول، فنقول لهم طيّب شباب، يلاّ إستمروا وقاطعوا وإلعنوا ربهم، لكن إعملوا شي..
..
فا
..
هيا تفضلوا وقاطعوا فرنسا (أو على الأقل لا تقبلوا سفينة الإسبست التي رفضها الهندوس الكفرة)! وين النشامى يا حيف؟
ومن هذا المنبر نداء إلى أحرار الغرب وعلمانييه الحقيقيين،
إلى الذين يعادون المشروع الإمبريالي،
إلى حركة السلام الأمريكية،
إلى حركة نساء في السواد،
إلى إللي يحب النبي
إلى آخره،
بأن يستمروا بنشر الصور والكاريكاتيرات وأن يورّطوا فيها كل الدول والأنظمة لأنه على ما يبدو فإن كل مشاريع المقاطعة والتعبئة الجماهيرية قد فشلت ولا حل إلا بنصرة الرسول، ورقة التوت الأخيرة
..
وا

!عليهم يالعربان

4 Comments:

Blogger واحد إفتراضي said...

أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

2 مارس، 2006 6:39 ص  
Blogger واحد إفتراضي said...

هو خرط القتاد كما أسلف الأحمر قدّس اللاهي زبره
"يمكرون ويمكر اللاهي, واللاهي خير الماكرين, منه يتعلم الديب اللي أكل ست ليلى وصنع منها لحمة بعجين, ولعيبة الطرنيب على ذلك شاهدون , واللذين من سجن أوزوالد هم هاربين"
صدق اللاهي العظيم

يقول الشيخ ابن هسام:
عن قفصة بنت بعصة, عن مطعوج المفلوج, عن سوزي الأرسوزي, عن ماريا مارسيدس القبطية, سمعت رسول اللاهي ووجهه ممتقع ويقول: الحق الحق أقول لك يا ماريا, لقد نزلت علي آية لو نزلت على الجبال لتدحدلت, ولو تدحدلت نحو البحر لطرطشت العالم
فقلت له وما هي يا رسول اللاهي؟ فقال , قومان يقدسان البقر , أمة في مشارق الأرض, وقد كفانا ذي القرنين شرها, وأمة في مغاربها, قد تعرت نساءها, وكشفت أثداءها, وجاءها من اللهو ما جاءها, وهي من فرط رخاءها تدلل أبقارها ,يصورني عامة القوم منهم ظهور الصحائف من ورق, فيكتريها السوقة وبياعي العلكة والكعك بسمسم للف الزعتر والبيض والمناقيش بعد أن يقرأونها . فيبلغ الغضب من أمتي كل مبلغ فتقاطع معملا لهم يسمى ب "لو ربك" ويضارب على حليب النوق فيضربون فيه الحليب حتى يزبد

وقد بشرني اللاهي بهذا الفتح العظيم حين قال: وأما الزبد فيذهب جفاء (والجفاء هو الزبالة كما أورد الطبراني في تفسيره )
يا حبيبي يا رسول اللهو !

2 مارس، 2006 12:01 م  
Anonymous مشمش said...

لعنة الله عليكم يا كفار


أمهاتكم تناك في المعتقلات الإسرائيلية بالمقلوب و انتو هون تتكلمو بالنت


تفووووووووو على امك العاهرة

24 يونيو، 2006 12:40 ص  
Anonymous حيوان said...

واحد افتراضي أدخل بطيزي و روح دغري جهنم

ههههههههه

24 يونيو، 2006 12:43 ص  

إرسال تعليق

Links to this post:

إنشاء رابط

<< Home