Liberté Toujours!----أحمر

رأينا خطأ يحتمل الصواب... ورأي غيرنا .....زي ما انتو شايفين

صورتي
الاسم:
الموقع: Palestine/World

الثلاثاء، أكتوبر 13، 2009

خاطر استراتيزي Too easy

عندما يتمختر الكل حاملين البنادق
عندما يلعلع الرصاص في كل عرس وعراك
عندما تكفي نظرة عابرة لاستفزاز الشوارب لأنك مبدئيا "مش عارف مع مين عم بتحكي"
عندما يهرب ويختبئ الجميع ويلقون البنادق ويحلقون اللحى والشوارب عندما يجتاحنا العدو

يكون بعدها من السهل أن يقول الجميع (نفس الجميع اللي فوق) بأن الوجود الفصائلي المسلح كان عامل فوضى وانفلات !!


عندما يحتفل الكل بتوقيع الاتفاق
عندما ترفرف الأعلام فوق كل بيت ترحيبا بقدوم الزعيم
عندما نكون على استعدا للترفّش في بطن كل شخص من خارج التنظيم يشكك بحكمة القيادة
عندما يلهث الكل وراء الوظائف في السلطة الناتجة عن هذا الاتفاق

عندها سيكون من السهل على الكل (برضه نفس الكل المذكورين أعلاه) أن يقولوا أن القيادة والأنظمة قد تآمروا على القضية!


عندما نبقى في البيوت
عندما تتحول الكوفية رمز للزعرنة أو إلى فلكلور في أحسن الأحوال
عندما ينحول العلم إلى ألوان تحيط بإسمك المكتوب بالعبرية في بطاقة الهوية
عندما يتحول التنظيم إلى جهاز مخابرات حكومي أو إلى منظمة غير حكومية ويتحول المناضلون إلى كتتبة بروبوزلات
عندما يكون ياسر عبد ربه وزيرا للثقافة أو مديرا للتلفزة

عندها لن يكون هناك أسهل من القول أن الحركة الإسلامية تشكل تهديدا للثقافة الوطنية الفلسطينية!


عندما تدخل نابلس موسوعة جينيس للأرقام القياسية على طبق من كنافة
عندما يكفي التلويح بمنع شبكة موبايلات عبّاس جونيور لتغيير موقف السلطة وتبقى الحكومة في رام الله مع ذلك كما هي
عندما يلتزم الكل بالهدوء من أجل أن تبقى طريق نابلس – رام الله مفتوحة
عندما نطالب بحوار وطني شامل ومعمّق محمد دحلان

عندها يكون من السهل جدا أن ينبري الأشاوس (في الضفة) لانتقاد تمسّك حماس بوقف إطلاق النار!

وبالمقابل

عندما تتحاورون مع فتح في القاهرة وتواصلون اعتقال اليساريين والجهاديين في غزة
عندما تجهضون الاجتياح الشعبي للحدود المصرية
عندما تتحول المقاومة إلى مجرّد بسط تصور هيئة علماء المسلمين للأخلاق على قطاع غزة
عندما يصبح كل لقاء مقصود أو مصادف مع مندوب أوروبي من الدرجة العاشرة إنجازا سياسيا لحكومة الشرعية

عندها يكون من السهل أن نقول أن الحصار على غزة خانق ويجبرنا على تقبل حلول الوسط مع السلطة ومع العدو!


ملحوظة:

الكل في غزة يرحّب بانتفاضة ثالثة في الضفة
الكل في الضفة برحّب بالحرب الشاملة في غزة
الكل في الضفة وغزّة يحيي إنتفاضة شعبنا في الداخل الفلسطيني
الكل في الأردن ولبنان يحيي كفاح شعبنا في الداخل
الكل في فلسطين المحتلة يحيّي صمود حزب الله وينتقد إغلاق طريق الكفاح المسلّح أمام فلسطينيي لبنان

استنتاج: يسعدها ويبعدها هالقضية الشلبيّة



8 Comments:

Anonymous أبو يسار said...

عندما يكون عبد الرحيم ملوح هو نائب الامين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

13 أكتوبر، 2009 11:27 ص  
Anonymous سراج said...

أنا بقول نعمل زي اليسار الغربي و نصدر مشاكلنا للخارج

هم يشجعون فلسطين و العراق فنقوم نحن نشجع الزابتيستا

14 أكتوبر، 2009 12:34 ص  
Blogger أحمر said...

ههه يعني بدّك نصدّر النموذج الثوري الفلسطيني لشياباس؟ عشان الزاباتيستا يلاقوا حالهم صاروا في الأرجنتين... الزاباتيستا راح تصير بروتستاتا...

14 أكتوبر، 2009 9:45 ص  
Anonymous غير معرف said...

موطني :
رفيق ولك زمان عنك هلء ما في شي جديد اضيفوا لاني لسا طازه ع البلد و"أطيز" من هيك ما في .,. وبالمناسبة أنا عم أراقب بالوضع عن كثب بس بيني وبينك ؟
كس أخت رام الله ما احقرها

14 أكتوبر، 2009 10:06 ص  
Anonymous غير معرف said...

بحار:
بالله يا اخ ابو اليسار ازا سمحت تفكك من قصة ملوح و كس امه ابو عطا اللي مزعلك وانت كبر راسك انت مبين عليك يساري حقيقي و جبار شو بدك بشوية عرصات زي تبعين الجبهة الشعبية و قياداتهم انت مكانك مش معاهم انت مكانك فوق فوق.


الكل في غزة يرحّب بانتفاضة ثالثة في الضفة
الكل في الضفة برحّب بالحرب الشاملة في غزة
الكل في الضفة وغزّة يحيي إنتفاضة شعبنا في الداخل الفلسطيني
الكل في الأردن ولبنان يحيي كفاح شعبنا في الداخل
الكل في فلسطين المحتلة يحيّي صمود حزب الله وينتقد إغلاق طريق الكفاح المسلّح أمام فلسطينيي لبنان
ملعوبة بصراحة بعدين كانك يا احمر كبران شوي و صاير عقلاني هيك بلشت تسب عحماس بهنيك انت هيك دخلت ضايلك كم خطوة و تفوت تحت مظلة الشرعية اللي بتظللنا كلنا

15 أكتوبر، 2009 5:40 ص  
Blogger أحمر said...

يعني إذا ظلّينا نسبّ على فتح وعلى دحلان وعلى السلطة، وعلى ملّوح، وعلى ألله، وعلى الإنجيوز اللي ذبجوا الجبهة، يعني وين بدو يروح الإبداع والفكر الخلاّق؟ بعدين هون السب على حماس لسه ما بلّش. هون عم بنتأمل في عالشعب أخو المنيوكة (علامة تجارية مسجلة)، وحماس بنسبّ عليها لما تفوت في هالشرعية

15 أكتوبر، 2009 8:16 ص  
Anonymous ابو يسار said...

الاخ المناضل بحار يلعن اسلامه دينك

15 أكتوبر، 2009 11:05 ص  
Anonymous مسطوووووول said...

عندما يعود محمد دحلان الى غزة و عامل باصابعه حرف V, ليبعص كل 4 مع بعض ,و هالمرة راجعلهم لجنة مركزية, و بحكي انجليزي و عبري احسن بكتير ..............

عندما يجلس المفاوض الفلسطيني مع حبيبه الاسرائيلي في الجاكوزي جلسة مفاوضات حميمية (و الدليل اهو - مع اني ما فهمتش كل شي بس هاي لقطتها - ازا حدا بعرف عبري انا نفسي افهم شو كان الحديث العاطفي اللي علكنبة )http://www.dailymotion.com/video/x971y_dahlan-la-tete-de-la-fitna_events
و الشعب داير يحلل سياسة الدول العظمى و مفكر حاله لاعن رب الدنيا و محبط مشاريعهم, هو محبط بس محبط لكل اللي بحبوه , و يا عيني على اللي راح يصير

و عقبال عبد الرحيم ملوح ما ينزل علجاكوزي

15 أكتوبر، 2009 12:07 م  

إرسال تعليق

Links to this post:

إنشاء رابط

<< Home