Liberté Toujours!----أحمر

رأينا خطأ يحتمل الصواب... ورأي غيرنا .....زي ما انتو شايفين

صورتي
الاسم:
الموقع: Palestine/World

الاثنين، يوليو 07، 2008

يسعد ألله إجا الدعم!

الغريب هو التشابه في الأشكال

########################

في الخلفية: مارش عسكري، ثم أغنية "غلابة فتح يا ثورتنا غلابة"

بعون الله، وبعزيمة الثوار، وعلى درب الكاسر الجاسر الياسر، أبي عمار، أعلن الملتقى الفتحاوي، إللي لسه على التحرير ناوي، رغم المصاعب والبلاوي، عن صدور العدد الأول من المجلة الألكترونية الفتحاوية "فلسطيننا" (يعني الأعداد التي أصدرتها فتح من أواخر الخمسينات وحتى انقراض من يجيدون الكتابة داخل الحركة كلها طلعت فالصو)، كما يمكن تنزيل العدد على شكل ملف "زب" (أنظر الرابط أدناه)، وإلى جانب النفحات الإيمانية (كيف تستبدل سيئاتك إلى حسنات؟) والتحليلات السياسية الشيقة (الشبيبة .. نبض الوطن - ما دلالة الانتخابات في المؤسسات الجامعية ؟"، والمغامرات التي يشيب لها شعر الأصلع، يمكنكم أيضا متابعة التصاميم الغرافيكية من إبداعات القوات الـ 17 !!! .... أيتها الأخوات أيها الإخوة، لقد أثبتت فتح مجددا، وميدانيا، قدرتها على تجاوز كل المرجفين والمندسين والخارجين عن الصف الوطني من أشكالنا، فأماتت نصفنا ضحكا، وقطعت علينا نحن ثقال الدم الباقين كل طريق للسخرية من منتوجهم الفكري الجديد، وذلك أن المنتوج الجديد يقطع قول كل خطيب... فأفسدت علينا فتح الزفّة وأخذتنا على حين غرة قبل أن نتناول العناق التاريخي العراقي الفلسطيني الإسرائيلي الذي يعد من أهم إنجازات "القائد العام لقوات الثورة الفلسطينية"، وإنها لثورة!

إليكم:

واننا اذ ندعوكم لتحميل هذا العدد والاطلاع عليه ، فإننا نتشرف بأن تزودونا بكافة الملاحظات والأراء والتعليقات التي قد تتبادر الى ذهنكم ، او وجهات النظر التي ترغبون إبدائها في مواضيع العدد ، وسنكون دائما الفكرة التي تتسع للجميع وتتقبل كل الأراء والاجتهادات وكما عودتكم حركة فتح وابنائها.

لتحميل العدد الأول مباشرة - يرجى الضغط على الرابط التالي :

http://www.fatehforums.com/Falstenona/Falstenona_No_1.zip

وتحتوي مجلة "فلـــــسطيننا" في عددها الاول على المواضيع التالية :

1- افتتاحية العدد الأول - بقلم : بكر ابو بكر
2- حديث فلسطيننا - حماس أنانية الفصيل .. في أبهى صورها .. - بقلم :ناصر ثابت
3- وجة نظر - لا تعقِل ، ولا تتوكل إلا على شعبك ، بعد الله تعالى ... -بقلم : الطبراني
4- أقلام فتحاوية - يوم سقطت غزة بيد طهران ....................... !! -
بقلم : كلنا للوطن
5- الثرثرة والتنظيم الثوري - بقلم : ابن العاصفة
6- المجلس الثوري يستعيد صفاته .. وأفعاله قيد الاختبار ليكون مرآة اسمه
- بقلم : حسني المشهور
7- الشبيبة .. نبض الوطن - ما دلالة الانتخابات في المؤسسات الجامعية ؟
8- شهيد وطن - الشهيد القائد خليل الوزير "ابوجهاد" - إعداد : ابو الكفاح
9- من الذاكرة - ثورة البراق .. ثورة لأجل الشهداء - إعداد : فارس النصر
وسلمة الباسلة
10- الأسير الحر - مروان البرغوثي "ابو القسام" - امير الصحراء وسلمة
الباسلة
11- نفحات ايمانية - هل فكرت اليوم أن تستبدل سيئاتك الى حسنات ؟ -
اعداد : ابنة فتح العاصفة

12- أبا عمار .. أنرثيك ، أم نرثي انفسنا أيها الغائب الحاضر - اعداد
ابنة فتح العاصفة وفارس النصر

13- غزة تحت حصار العدو .. وظلم الاخوة - اعداد : فارس النصر وسلمة
الباسلة
14- تصاميم فنية من إبداع المصممين في الملتقى الفتحاوي - اعداد : قوات الـ17
15- فيلم وثائقي عن الانقلاب الأسود
16- عقول متفتحة - التدخين صناعته وأخطاره
17- الحرب الالكترونية والاعلامية - مشاكل الحاسب الآلي - اعداد : امير
الصحراء و gadanfer

المجلة من تصميم : قوات الـ17

وانها لثورة حتى النصر ..

إيه والله، إنها لثورة....

9 Comments:

Blogger Abed. Hamdan said...

hahahaha

اي والله انها الثورة..وأحلا شيء شكل المجلة..بعبر عن عقول الفتحاوية هالايام

8 يوليو، 2008 12:08 ص  
Anonymous غير معرف said...

بحار البحارين:
انتي شتلة الزمبق و نامي...و عليي غصنك مفرفح و نامي ...و فلشي ...فلشي دموعي تحت منك و نامي ...حرام العطر يدلق على التراب...يا حبيبي يا ابو مازن
يا اخي اهتمامك بالحركة الادبية و الفكرية في داخل حركة فتح غريب و مريب دلني عفتحاوي واحد فتح عاللي انت كتبت فيه و عالعموم نورت و ما تقطعنا

8 يوليو، 2008 1:36 م  
Blogger أحمر said...

عابد حمدان: مسا الخير.. أنا بصراجة ما نزلتها لإنو قلت خسارة على الكيلوبايتات، بس راح أطلع عليها في اول فرصة بيوقع تحت إيدي كمبيوتر صديق

بحار البحارين: نشكركم على هذه المساهمة الشعرية الحساسة... يعني قصدك الفتحاوية ما بيفتحوا هيك شي؟ طب ليش فتحاوية إذا؟ يعني رغم كم صور الكلاشينات والحطط وصول ابو عمار وأبو جهاد؟ معقول؟ أنا كنت دايما فاكرهم من عشاق الكوميديا الهادفة! يعني على عكسنا إحنا أهل اليسار عشاق الكوميديا العبثية، ونحنا الجوز على عكس الإسلاميين اللي ما بيضحكوا للرغيف السخن
خلص المرة الجاي بحط وصلة لمسرح شكسبير

8 يوليو، 2008 10:42 م  
Blogger الحلونجي اسماعيل said...

أزال المؤلف هذا التعليق.

9 يوليو، 2008 10:12 ص  
Anonymous غير معرف said...

بحار البحارين:
المساهمة الشعرية صدف اني كنت اسمعها لما كتبت التعليق فحبيت اشاركك فيها من باب التحية.
انا متحفظ على التصنيفات اللي وضعتها انا شايف الكوميديا بكل انواعها يحتكرها اصحابك المشايخ حاليا اما بالنسبة لليسار فمن زمان انا شايف انهم ما بقدموا الا دراما اجتماعيةنأتي لفتح يا ويلي عليهم مساكين غارقين بالتراجيديا خاصة بعد الانقلاب الشيعي البعثي العلوي الخخخخخخ هلا مواد التثقيف الفتحاوي في غزة كلها تأتي بالاشتراك مع القاعدة و ذات طابع بن لادني يعني في تسجيلات صوتية بحطوها الاشبال عننا عجوالاتهم من نوع شعار سميح المدهون الخالد كل حمساوي سيقتل عسكري مدني طالب اقسم بالله سيقتل و هلما جرى طبعا رواد التيار التنويري الباقين على قلتهم و الذين لا يرحبون كثيرا بالشعار المكتوب على سور جامعة الازهر (مين قال علمانية فتح حركة اسلامية)و الموقع باسم شبيبة فتح يرون بالميول الفكرية الجديدة لدى قواعد فتح ما بعد الحسم ارتداد عن الشعار المركزي للحركة الذي كان قد اطلقه الدحلان(قناصة مش قناصة ارجعوا لورا خلوا حماس تطخني)في النهاية و بمعزل عن كل هبلي اللي انا كتبته و مش عارف لوين بوصل بس لا بفتحوش عاللي انت بتفتح عليه الجماعة طوروا اساليبهم التعبوية و الفكرية انت بس اللي متخلف عن النهضة و ضايل واقف مكانك

9 يوليو، 2008 11:58 ص  
Blogger أحمر said...

خرونجي: روح اندفس ونام وما ترجع هون مرة تانية. أنت غير مرحب بك هنا، مش عشان التياسة، ولا عشان الغبا، ولا عشان المستوى الواطي، إنما عشان حضرتك تجاوزت كل هدول وصلت إلى مستوى الندالة في محاولاتك الأخيرة

بحار: لا دير بالك فيه فارق بين كون جماعة وضعهم كوميدي وبيخلينا إحنا نضحك عليهم، وبين إنو هما كوميديين
يعني الإسلاميين حركة توحيدية بتآمن بالنكتة الواحدة تبعة (لا تدخل الجنة عجوز) وبتضحك عليها، أحيانا بسوء طوية، منذ حوالي 1400 سنة. هذا لايعني أنهم كوميديين.
فتح بتآمن فعلا بالكوميديا الهادفة، وتعبئتها دائما كانت حسب الجو العام: يعني فتح رب اليسار ورب الإسلامجية ورب الوطنية ورب الديمقراطية، وهي أيضا البعث الحقيقي، والوريث الوحيد لجمال عبد الناصر، وبطل سلام الشجعان والشريك التفاوضي الحقيقي ورب الديمقراطية وملك غابة البنادق... إلخ وهذا كله في بوتقة ثورية واحدة خلقتها الشخصية الفذة لشعب الجبارين
فهمت كيف؟ بس معك حق أنا ما عدت قادر ألحق على كل هالبهلوانيات

11 يوليو، 2008 4:25 ص  
Blogger dkaken said...

مساء تدويني ساطع بوجود مولاناأحمر
أما بعد
أما بالنسبة للموقف التنكيدي للأسلامين فقد عانيت من هذه المشكلة و قرفتني من رب التدوين و يبدوا أني سأعود للكتابة عما قريب
.
مدد يا مولانا مدد
.
أخ بحار البحارين و الحكي للجميع يمكننا جميعا العودة لتصريح الأخ جمال نزال المرحب بثورة اليسار الفلسطيني الأعلى صوتا في غزة ضد حركة حماس
http://www.maannews.net/ar/index.php?opr=ShowDetails&ID=120573
لنستحلم دور اليسار في المرحلة

13 يوليو، 2008 8:08 ص  
Blogger أحمر said...

صاحب الدكاكين: تشرفني زيارتكم لصفحتنا الرائقة... لا يمكن حمل ما تسميه بموقف الإسلاميين التنكيدي محمل الجد، بل هو بالذات ما يزيد هذه الكوميديا عبثية
كما أسلفنا مرارا، التدوين بحد ذاته ليس مشروعا سياسيا، بل هو عادة فقط منيكات سياسية أو أدبية تدخل تحت بند "هيا نلعب"، طبعا مع بعض الاستثناءات
يعني الخلاصة إنو تنكيد الإسلاميين أو بعض المنايك الاعتياديين لا يمكن أن يقرفنا التدوين
ما يبعص الكيف فعل، وما يخرج عن قواعد اللعبة هي النذالة

آمل أن نرى المزيد على مدونتك، كما أقترح على مجلس الإئمة منح مدونتكم كأس "أكبر بيضات في البلوغرز الفلسطيني"، على أن يتمطرح التصميم لمسابقة فنية يشارك فيها المبدعون الشباب من كافة محافظات الوطن (الشمالية والجنوبية)

13 يوليو، 2008 5:04 م  
Anonymous غير معرف said...

بحار البحارين:
و الله يا صديقي دكاكين انا مش مع انك تاخد الموضوع على محمل السخرية فاذا بدنا نحكي جد خليني اقول ..طبعا كس اخت جمال نزال عكس اخت يسار زبي اللي عامل ثورة بغزة ..ما اريد قولة ان هناك عناوين نضالية كبيرة و مهمة يمكن ان تشكل طاقات تشغيلية لقوة يسارية بتحترم حالها و تفصح عن هويتها الفكرية و النضالية بدون اي مواربة او التباس و ما بتشتغل مع حزب الشعب و فدا و اليمئراطية و لا ترى في حركة فتح على الاقل فتح الموقف السياسي و الشكل التنظيمي جزء من التيار الوطني بس طبعا البطل الذي يريد ان يلعب هذا الدور يجب ان يأخذ بعين الاعتبار انه غزة مش دوار المنارة بتعلق بوستر و بتيجي شرطة فياض بتضربك كفين و بتروح هون عندنا قسام ما بعرف الله و تفض المسيرات عندنا بقذائف البي سيفن و الاربعطعش و نص و عندنا قاعدة بتفجر كل الاماكن المخلة بالاداب يعني هيك بالصلاة عالنبي اللي بده الدح بقولش اح فاذا وجد هذا اليسار المستعد لان يتحرك بالكلمة و الدم و النار خاصة و ان حماس الان توفر فضاء واسع للعمل فقسام الانفاق فاسد اكثر من وقائي المعابر دحلان كان يعتقل المقاومين حماس بتطخهم عالسلك فتح انشأت مؤسسة فاسدة حماس ما عندها اصلا مؤسسة نشر التخلف و الجهل و الامراض الاجتماعية و النفسية جار على قدم و ساق و اسرع من اي فايروس جوع و فقر مدقع و لا مثيل له و لا صمود في مواجهته لان الناس مقتنعة ان لا مبرر له و لا انجاز مترتب عليه اييييف....انا عارف بس تقلقش اليسار اللي بحكي عنه نزال زي يسار دوار المنارة يسار دسني في طيز اللي ما بحسني

14 يوليو، 2008 4:40 م  

إرسال تعليق

Links to this post:

إنشاء رابط

<< Home