Liberté Toujours!----أحمر

رأينا خطأ يحتمل الصواب... ورأي غيرنا .....زي ما انتو شايفين

صورتي
الاسم:
الموقع: Palestine/World

الأحد، يوليو 08، 2007

إلى منطقتنا المحررة.. المحاصرة



والشكر موصول يا ولدي موصول موصول لسماحة الإمام إفتراضو على التسجيل

غزة ما خانت بلدها
توا رجعت عا عهدها
فيها فارسها حارسها
تقعد تعلم ولدها

إنو بحرها كبير
ومطوقة بسياج
بسياج وشبك
وإنو عددها كبير
وبيوت من طين
من طين وتنك

إنو المغازي والحواري
والشوارع والرمال
جاعت
جاعت وما باعت سمكها لاحتلال


غزة الشوارع نار
عا وقت المغيب
يرمي ولدها حجار
ويغيب ويجيب

غزة رجعت عا عهدها
تقعد تعلّم ولدها
يغزل شباك وخيطان
ينزل براس الميدان

إنو إبن الصيادين
وإنو فيها الصيد يومين
يوم لصيد العساكر والسمك
ويوم لصيد العساكر ...
والحيتان

10 Comments:

Blogger الشيخ زرياب said...

الله أكبر ولله الحمد .. الله أكبر الله أكبر، الله اكبر كبيرا .

نعم ها هو اسم مخيمي يتربع إلى جانب الرمال " الحي الراقي " في غزّة في هذه الأغنية الجميلة التي تناسب بكل المقاييس الواقع اليوم، وهذا يؤكد سقوط كل النظريات التي تتهم ميخمنا بأنه مخيم حشاشين أو جواسيس وأنّه في خط المواجهة حتى في الأغنية !

لمن هذه الأغنية وما تاريخها، وشو إرهاصاتها، بالتفصيل والنبي .

وقريبا سنرفع تسجيلا منقى من هذه الأغنية للشيخ أبو العبد لاعتمادها نشيدا وطنيا لغزّة خلال هذه الفترة .

8 يوليو 2007 12:57 م  
Blogger alzaher said...

محررة ومحاصرة في نفس الوفت
يالها من مفارقة
سؤال : هل هذا صوت سميح شقير؟

9 يوليو 2007 6:29 ص  
Blogger أحمر said...

لا مش سميح شقير

هذه الأغنية لـ وليد عبد السلام، نجم البوب الوطني الأول على أيامنا، والذي تولى فيما بعد منصبا في المسرح الفلسطيني ثم الإذاعة في عهد سلطتنا الوطنية العظمى، فتكرّش فتضخم حتى صار بلا رقبة، وعليه فينطبق هنا تكتيك الدروشة على وصفة "فصل المغني عن الأغنية"، ولو راح المغني بتضل الأغاااانيييي، نجمع القلوب المكسورة والـ بتعانييييييييييي
آه ياني


لا مفارقة في كون المنطقة المحررة محاصرة، بل تسلسل منطقي
هي محاصرة، لأنها محررة، ولو لم تكن محررة تماما، لما حوصرت تماما، فلو كانت حرة، وما حولها حر، لما حوصرت بما حولها، فهي محررة، ومحاصرة، حتى يتحرر ما حولها

10 يوليو 2007 11:30 ص  
Blogger نـشاز said...

ااو وويـــهاااا وهي يما يا غزه
ااو وويـــهاا واحمر مستني منك فزي
اوو وييـــها واذا عارف شو عم بيقول
اوو وويــهاا غير أقطعوا لبزي

لولولولييييييييييييييش

وقلي ولا تخبيش

11 يوليو 2007 7:20 ص  
Anonymous غزاوي من قندهار said...

مبسوطين كثير ع غزة اللي صارت الحياه فيها بلا معنى , مبسطوين علي التكفيريين اللي جعلوا غزة جزء من طورابورا , مبسوطين على غزة الي بلعها البحر , مش البحر الأبيض المتوسط و لكن بحر المجاري و النفايات , بحر التخوين و التكفير , تحققت احلى أحلامكم , فليأكل أهل غزة الخرة و المجاري , مش مهم لكن المهم أن تتحقق أحلامكم , إرأفوا بغزة , رجاء سيبوا غزة في حالها و سيبوكم من الهرطقة الطفولية الممجوجة .

حلوا عنا
حلوا عن غزة
غزة أهم من الأغنية و الخطاب و الشعار و الحلم " الكابوس" الذي تروجون له .

11 يوليو 2007 10:19 ص  
Blogger واحد إفتراضي said...

آويها ويا أحمر ويا حبي
آآآ ويها وهاي نشاز من العِب للجبّة
آويها وبتكتب عندك,ومطنشة ربّي
آويها, وإذا ما كتبتلي شي بمدونتي غير أقطع زبي

ليليليلليييش


المخلص
و. أ

بلاد الله الواسعة

11 يوليو 2007 3:36 م  
Blogger alzaher said...

لا زلت أذكر هذه السطور من شريط سمعته بعنوان "عياش والوطن"
غزة مدرسة الإفحام الأولى
فيها نتعلم معنى النخوة
غزة ما شردت يوما ما
ما حلمت في ظل الوهم الممتد
من مدريد إلى واشنطن
غزة ليست صكا
غزة ليست صفقة

12 يوليو 2007 11:05 ص  
Blogger الشيخ زرياب said...

مولانا الافتراضي، يرجى من سعادتكم إهداءنا أغنية وليد عبد السلام " طلعت أنوار الشمس " وأي أغاني جميلة له، لاني أبحث عن هذه الأغنية منذ سنين ولم أستطع إيجادها !

12 يوليو 2007 3:28 م  
Blogger أحمر said...

وآوييها ويا ناشز سلامة بزّك
وآويها والافتراضي بيعزّك
وآويها وروحي بسرعة لعندو
وآويها وشدي السكين من إيدو

وآويها ويا افتراضي يلعن ربك
وآويها وهاي ناشز جاي لعندك
وآويها وعلى مهلك إرحم زبك
وآويها خليه ليوم الشدة بيفرج كربك

لولولليش، لأ عن جد: ولا ولوووو! ليش؟



قندهاري: الإسلاميين جايين من طورا بورا؟ من الوافد على غزة؟
غزة صارت الحياة فيها بلا معنى؟ لمن؟
بعدين كل هالجوع والبهدلة والمذابح اللي أكلناهامخلوطة مع الخراء في غزة وغيرها لشو؟ مش عشان تتحقق أحلامنا؟ ما هو قبل ما نصير عناتر ونعمل انتفاضة أولى وتانية كان الناس بطريقة ما عايشين لإنهم كانوا "متعايشين" وإسرائيل مفتوحة للشغل. طيب إللي قالوا للناس "ولعوا النار بهالخيام وارموا كروتة التموين" مش كانوا بيلعبوا على وتر أحلام كانت أهم من كرت التموين؟
طبعا غزة أهم من الأغنية والخطاب! ما هو أصلا "غزة أولا"! فا معلش تحملونا شوي

مجلس الأئمة: ما هو البرنامج الذي تستخدمونه لتسجيل الأشرطة؟ يعني هل هناك شي مجاني ممكن ألاقيه؟
يعني مسجل، وسلك، وكمبيوتر عندي، ناقصني بس البعد الحضاري لأفهم إرهاصات عملية دجتلة الأنالوغ

14 يوليو 2007 2:23 ص  
Blogger واحد إفتراضي said...

أرسل إليك, لاحقا, طريقة لأدلجة البلاليع, في مدونة الروبابيكيا

14 يوليو 2007 10:54 ص  

إرسال تعليق

Links to this post:

إنشاء رابط

<< Home